المؤتمر العام الرابع 2016م

اللجنة التحضيرية للمؤتمرالعام الرابع 2016 لاتحاد طلاب اليمن في الصين

اللجنة التحضيرية للمؤتمر العام الرابع للاتحاد العام للطلاب اليمنيين في الصين، وتتولى مهمة التحضير والتواصل مع اللجان الطلابية المشاركة وإعداد الكشوفات بأسماء المشاركين، وتلقي المقترحات والمشاركات من اللجان الطلابية، كما تتولى إدراة المؤتمر أثناء إنعقاده.

اللجنة التنظيمية للمؤتمرالعام الرابع 2016 لاتحاد طلاب اليمن في الصين

 

اللجنة التنظيمية للمؤتمر العام الرابع للاتحاد العام لطلاب اليمن في الصين والمقام في مدينة خانجو الصينية خلال المدة من 13-14 فبراير 2016م وبرعاية رسمية من الجالية اليمنية في إيوو، وتتولى اللجنة التنظيمية مسؤولية تنظيم المؤتمر والإعداد له، ، وتتكون من رئاسة اللجنة ولجنة التغذية والإسكان، ولجنة الخدمات والإستقبال واللجنة الإعلامية.

القيادات الطلابية المشاركة في المؤتمر العام الرابع 2016

ممثلوا اللجان الطلابية المشاركون في المؤتمر العام الرابع للاتحاد العام لطلاب اليمن في الصين، والمقام في مدينة خانجو الصينية خلال المدة من 13-14 فبراير 2016م، وبرعاية رسمية من الجالية اليمنية في مدينة إيوو، سيناقش المشاركون خلال يومين التقارير الختامية لعمل الإتحاد وتعديل النظام الأساسي له، وسينتخبون لهم قيادة قيادة خلفاً للقيادة الجديدة

 

عن المؤتمر

إنطلاقا ً من رؤية الإتحاد العام لطلاب اليمن في الصين والتزامه بأهدافه التي أنشئ من أجلها، فقد تبنى تنظيم المؤتمر العام السنوي بشكل دوري ليساهم في تعزيز أواصر الأخوة والتعاون والتكافل بين الطلاب اليمنيين في المدن الصينية وتنمية روح العمل الجماعي ورفد الإتحاد بدماء جديدة تعمل على تطويره والرقي به.

وبناء على ما تحقق من نجاح للمؤتمرات الثلاثة السابقة التي أقيمت في مدينة أووخان ،مدينة جوانجوا و مدينة سي آن خلال الأعوام الثلاثة المنصرمة ، فقد تقرر عقد المؤتمر الرابع لإتحاد طلاب اليمن في الصين في الفترة من 13- 14 شهر فبراير عام 2016 تحت شعار إتحادنا عطاء وإرتقاء في مدينة خانجوا وبرعاية كريمة من الجالية اليمنية في مدينة إي وو، ليكون محطة هامة تتيح للأعضاء المشاركين فرصة التعارف والتشاور وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة ومناقشة تعديلات النظام الأساسي للإتحاد ثم انتخاب قيادات جديده؛ من أجل النهوض  والإرتقاء بالإتحاد  وحتى يستمر الإتحاد في عطاءه الفياض.

تأتي أهمية هذا المؤتمر من ناحيتين: أولهما إيجاد أفضل السبل من أجل الحفاظ على هوية الطالب وتعزير أواصر الأخوة والتكافل بين الطلبة اليمنيين على مستوى المدن داخل الصين، وثانيهما إنتخاب قيادات جديده للإتحاد تسهم في تطوير وتنمية الاتحاد.

وسيكون هذا المؤتمر بإذن الله مكاناَ لتبادل الخبرات والقدرات وسيتم عرض ماقدمة الإتحاد العام خلال العام الماضي من قبل أعضاء الهيئة الإدارية للاتحاد العام، ومن قبل أعضاء اللجان الطلابية المشاركة بالمؤتمر العام وماواجهته من مشاكل وتحديات وعرض لبعض التجارب.. وسيتم تنظيم ورش عمل ضمن فعاليات المؤتمر تستعرض عدد من المواضيع تسهم في التنمية الفكرية لأعضاء اللجان الطلابية.

وفي الختام ندعو جميع أعضاء المؤتمر العام للمساهمة بتقديم خبراتهم والحضور والاستفادة مما يعرض في هذا المؤتمر. سائلين الله جل جلاله التوفيق والنجاح في تنظيم هذا المؤتمر.