دخول الأعضاء

للتــــــــواصل

 تم تحديث الموقع وإصدار نسخة جديدة  

تم تدشين النسخة الجديدة بداية شهر سبتمبر 2015م

يمكنك زيارته على الرابط الأساسي لموقع الاتحاد 

http://www.ysuc.org

المدير التنفيذي للموقع 

مروان حسن

1-9-2015 

 

تقويم عملية اتخاذ القرار لدى مستويات القيادة التربوية بمكتب التربية والتعليم بمحافظة إب

تحدد الهدف الرئيسي للبحث الحالي في تقويم عملية اتخاذ القرار لدى مستويات القيادة التربوية بمكتب التربية والتعليم بمحافظة إب وذلك من خلال الإجابة عن التساؤلات الآتية :

  1. ما مستوى التزام بعض القيادات التعليمية بأسس عملية اتخاذ القرار بصفة عامة من خلال تقديراتهم لأنفسهم والعاملون الواقعون تحت إداراتهم .

  2. هل هناك فروق دالة إحصائياً بين تقديرات القيادات التعليمية لمدى التزامها بأسس عملية اتخاذ القرار وتقديرات العاملين تحت إداراتهم .

  3. هل توجد فروق دالة إحصائياً بين مستوى التزام بعض القيادات التعليمية بمحافظة إب بأسس عملية اتخاذ القرار تعزى للمستوى الوظيفي ( مدير إدارة التربية والتعليم في المديرية ، مدير مدرسة ) .

  4.  هل توجد فروق دالة إحصائياً في مستوى التزام بعض القيادات التعليمية بأسس عملية اتخاذ القرارات وفقاً لمتغير الخبرة ، والمؤهل ، والتدريب .

 تم اختيار عينة البحث وفقاً للفئات الثلاثة ، وقد توزعت إلى عينتين تبعاً للأسلوب المتبع في آلية التقويم ، بحيث تكونت عينة البحث من ( 320) فرداً موزعة كالآتي :

  1.  العينة الأولى : واشتملت على فئتين من القيادات التعليمية تقوم بتقييم ذاتي لمستوى التزامها بأسس عملية اتخاذ القرار وهما :

               أ] مدراء المراكز التعليمية : وشملت جميع مدراء إدارات التربية والتعليم في المديريات والبالغ عددها (20) مديراً .

             ب] مدراء المدارس : تم اختيار ثلاثة مدراء للمدارس من كل مديرية بالطريقة العشوائية ، حيث بلغ عدد أفراد العينة (60) مدير مدرسة يشكلون  5% من مدراء المدارس في محافظة إب .

                2 - العينة الثانية : وشملت مستويين من العاملين تحت إدارة القيادات التعليمية في العينة الأولى وذلك لتقييم مستوى التزام هذه القيادات بأسس عملية اتخاذ القرار وهما :

             أ] مدراء المدارس : حيث تم اختيار (60) مدير مدرسة بالطريقة العشوائية بغرض تقويم مدراء المراكز التعليمية .

           ب] عينة المعلمين : وشملت ( 180) معلماً ومدرساً لغرض تقويم مدراء المدارس بواقع ثلاثة معلمين لكل مدير مدرسة .

 استخدم الباحث في دراسته استبانة قام بتطويرها وبناء فقراتها ، وتأكد من خصائصها السيكوميترية ( الصدق والثبات ) . إذ تضمنت (45) فقرة موزعة على خمسة مجالات هي:

  1.  تحديد وتحليل المشكلة موضوع القرار .
  2.  اختيار وتقييم البدائل المتاحة .
  3.  المشاركة في اتخاذ القرار .
  4.  وقت إصدار القرار .
  5.  متابعة تنفيذ القرار .

وفي المعالجات الإحصائية للبيانات تم استخدام المتوسطات الحسابية والانحرافات المعيارية والاختبار التائي (  t . test) وتحليل التباين الأحادي ، وتحليل التباين الثلاثي .

وتوصل البحث إلى النتائج التالية :

1- أن مستوى التزام بعض القيادات التعليمية بأسس عملية اتخاذ القرار بصفة عامة من خلال تقديراتهم لأنفسهم والعاملون الواقعون تحت إداراتهم بشكل عام على درجة التزام متوسطة .

2- أظهرت نتائج الاختبار التائي (  t .test) إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة  ( 0.05) بين تقديرات القيادات التعليمية ( مدراء المراكز ، والمدارس) لمدى التزامها بأسس عملية اتخاذ القرار وتقديرات العاملين الواقعين تحت إداراتهم ( مدراء المدارس ، والمعلمين ) .

3- لا توجد فروق دالة إحصائياً عند مستوى دلالة ( 0.05) بين مستوى التزام بعض القيادات التعليمية بمحافظة إب بأسس عملية اتخاذ القرار تعزى للمستوى الوظيفي (مدير إدارة التربية والتعليم في المديرية ، مدير مدرسة ) .

4- ليس هناك فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0.05) بين القيادات التربوية (مدراء المراكز والمدارس ) لكل من التفاعلات الأحادية ( التدريب ، المؤهل ، الخبرة ) أو التفاعلات الثنائية ( التدريب ، المؤهل ) ، ( التدريب ، الخبرة) ، (المؤهل، الخبرة) ، باستثناء التفاعلات الثلاثية ( التدريب × المؤهل × الخبرة) لكل مجال وللدرجة الكلية .

كما توصل البحث إلى عدد من التوصيات والمقترحات منها تفعيل دور المراكز التعليمية وذلك بتفويض قياداتها صلاحية أوسع وإجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية من حيث استخدام المعايير والأسس العلمية في مجال اتخاذ القرار في بقية المحافظات .

 

تحميل البحث