دخول الأعضاء

للتــــــــواصل

 تم تحديث الموقع وإصدار نسخة جديدة  

تم تدشين النسخة الجديدة بداية شهر سبتمبر 2015م

يمكنك زيارته على الرابط الأساسي لموقع الاتحاد 

http://www.ysuc.org

المدير التنفيذي للموقع 

مروان حسن

1-9-2015 

 

وصول جميع قبولات طلاب التبادل الثقافي

 الحمد لله وبعد معاناة استمرت ستة أشهر - مشوار طويل ظل كابوس يخيم على طالب العلم  وهم طلاب التبادل الثقافي حيث بدأ المشوار من بداية شهر فبراير عندما تم تسليم الملفات الى وزارة التعليم العالي اليمنية ومتابعة الموظفين  حتى تم و بحمد لله  تسليم ملفاتهم الى السفارة الصينية في صنعاء وتم إعادة إرسال الموافقة الأولية من السفارة الصينة إلى التعليم العالي وطلب من الطلاب الحصول على قبولات أولية من الجامعات الصينة في نهاية شهر مارس وبدوره بذل الاتحاد بكل مدن الصين جهودا للتواصل بالجامعات الصينية وإخراج  قبولات أولية لعدد 75 طالب وطالبة وإرسالها للطلاب مباشرة وتسليمها للتعليم العالي الذي بدوره سلمها للسفارة الصينية في صنعاء ثم تطورت الأحداث في اليمن مما تسبب بإغلاق السفارة الصينة وسفر كادرها الى الصين وكان أملنا أن تكون ملفات الطلاب معهم وسوف يتم تسليمها إلى مجلس المنح الصيني ولكن كانت الصدمة الكبيرة من خلال تواصل الاتحاد مع مجلس المنح الصيني عدم تسليم ملفات الطلاب اليمنين لمجلس المنح فتم التواصل بالأستاذ / عبد السلام النوعة المستشار الثقافي لبلادنا في بكين للتأكد من الموضوع  وإيجاد الحل البديل فقام بدوره بالتأكد من مجلس المنح فثبت عدم تسليم ملفات طلاب التبادل الثقافي اليمنين لمجلس  المنح فحاول مع مجلس المنح على أن يتم تسليم ملفات الطلاب من قبل الملحقية الثقافية في الصين والحمدلله تمت الموافقة من مجلس المنح على استلام الملفات من الملحقية الثقافية لكن خلال فترة قصيرة فقط (شهر مايو) فكل ملفات المنح تحت الإجراءات في مجلس المنح ولا يوجد وقت . وبعدها تواصل الملحق الثقافي بالاتحاد والتعليم العالي في اليمن لسرعة إرسال ملفات الطلاب للملحق لكي يتم تسليمها لمجلس  المنح الصيني بأسرع وقت وكما هو معروف أوضاع اليمن من تلك الفترة إلى الان , فقام الاتحاد العام لطلاب اليمن في الصين بتكليف الدكتور / حسن المنصوب نائب رئيس الاتحاد رئيس اللجنة الأكاديمية بالموضوع وتجميع ملفات الطلاب والتواصل بالتعليم العالي والملحقية والطلاب شخصياً وخلال عمل أسبوع متواصل تم بحمد الله تجميع كل ملفات الطلاب وإرسالها للملحق عن طريق الإيميل من قبل الدكتور حسن المنصوب وكذلك من قبل التعليم العالي في اليمن وتم طبع الملفات من نسختين وترتيبها من قبل الملحقية , وبعدها تم تسليم جميع الملفات  الى مجلس المنح الصينية كما هو بالكشف المرسل من التعليم العالي في اليمن أساسيين مع الاحتياط (حوالي 75ملف ) وبعدها في نهاية شهر مايو تم ارسال كل ملفات الطلاب من قبل مجلس المنح الصيني الى الجامعات الصينية التي تم اخراج قبولات منها و التي لم يتم إخراج قبولات منها والحمدلله تم رفع موافقات أولية من أغلب الجامعات عدا بعضها التي قدتم توقيف التسجيل فيها لعدد قليل جداً من الطلاب ثم تم التواصل مع مجلس المنح بهذا الخصوص الذي قام بدوره ارسال الملفات التي لم توافق عليها الجامعات التي أرسل اليها مسبقاً الى جامعات أخرى ومن ذلك الوقت إلى يومنا هذا والملحقية والاتحاد على تواصل مستمر بمجلس المنح لمتابعة القبولات من بداية شهر يونيو إلى يومنا هذا حيث تم اليوم  وبحمد الله وصول جميع قبولات الطلاب الى الملحقية, والملحقية بدورها أرسلت قبولات الطلاب المتواجدين حالياً في الصين من أجل تمديد إقاماتهم في الجامعات, وسوف ترسل باقي الملفات الى اليمن إلى وزارة التعليم العالي اليمنية لكي يتم تسليمها للطلاب الموجودين في اليمن كي تتم اجراءات دخولهم إلى الصين ونحن بالاتحاد العام لطلاب اليمن سوف نستمر بالمتابعة حتى تصل قبولات جميع الطلاب إلى أيديهم .

كل الشكر والتقدير لكل من كان له دور في إخراج قبولات الطلاب ونخص بالشكر الجزيل للملحق الثقافي الأستاذ عبد السلام النوعة على جهوده التي بذلها لمساعدة الطلاب في استخراج قبولاتهم.