الطلبة المائة في طريقهم الى الصين

الطلبة المائة في طريقهم الى الصين

(100 )مائة طالب وطالبة (البعض معهم أطفالهم وزوجاتهم) من كل محافظات اليمن شرقها وغربها شمالها وجنوبها  ودّعوا صباح يومنا هذا اهلهم وأحبائهم،   وسيقطعون الآف الأميال وسيجتازون كل الصعاب والمعوقات بإصرار وعزيمة  لا تلين  ، ولهم هدف  واحد ووجهة واحد ( العلم ، الصين ) وشعارهم  ( أطلبوا العلم ولو في الصين ) .
نسأل الله أن يحفظهم ويرعاهم ويحرسهم بعينه التي لا تنام ، ونسأل الله أن يخفف عنهم مشقة السفر وأن  يصلوا إلى جامعاتهم في الصين  بحفظ الله ورعايته سالمين غانمين .
خالص الشكر والتقدير  لمندوبيّ الدفعة الأخ إبراهيم معياد والأخ علي الأعوش ولكل من تعاون معهم في خدمة  زملائهم قبل وأثناء إنطلاق الرحلة  .وكذلك الشكر لمن يقومون بواجبهم تجاه إخوانهم جابر الحمادي المسؤول الاجتماعي للاتحاد وحمزة المتوكل  نائب رئيس الاتحاد وكذلك خالص الشكر والتقدير للجان الطلابية في المدن داخل الصين التي ستستقبل الطلاب وتوصلهم إلى جامعاتهم وتسهل لهم كل الإجراءات للتسكين والتسجيل في الجامعات  ، كذلك الشكر موصول لكل الجنود المجهولين الذين يبذلون جهوداً  لمساعدة الطلاب الجدد .
الهيئة الإدارية لاتحاد طلاب اليمن في الصين

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد